Make your own free website on Tripod.com

المجرد والمزيد

 

أولا: المجرد ( ثلاثي ورباعي )

الأمثلة

        1: دخل فريقنا المباراة ولعب بمهارة

        2: طمأن المدرب الفريق فسيطر على الكرة

المناقشة

المعلم: في العبارة الأولى فعلان ما هما ؟

الطالب : دخل – لعب

المعلم: كم عدد حروف كل فعل ؟

الطالب : ثلاثة حروف

المعلم: هل يمكن حذف احد هذه الأحرف مع بقاء المعنى ؟

الطالب : لا

المعلم: لذلك نسميه فعلا ثلاثيا مجردا ( ليس فيه حرف زائد )

وانظر العبارة الثانية تجد فيها فعلين هما : طمأن – سيطر فما عدد حروف كل فعل ؟

الطالب : أربعه حروف

المعلم: ما معنى طمأن – وسيطر

الطالب : معنى طمأن : اعطاة الثقة , ومعنى سيطر : تمكن وتحكم

المعلم: لو حذفنا احد حروف طمأن وقلنا (طما) او ( مان) هل تجد لهذا التركيب معنى له علاقة بمعنى طمأن ؟ وكذلك لو حذفنا احد حروف سيطر وقلنا : سطر أو سير  فهل لهذين التركيبين علاقة بمعنى التمكن والتحكم ؟

الطالب : لا

المعلم: إذن فجميع حروف هذين الفعلين أصليه لا يمكن الاستغناء عنها ولذلك نسميه فعلا رباعيا مجردا والفعل المجرد لا تزيد حروفه عن أربعه أحرف

 

ثانيا : المزيد ( ثلاثي ورباعي )

 

أ : الثلاثي المزيد بحرف

1: لاعب فريقنا الفائز

2: حكم الفريقان حكما محايدا

3: أكرم النادي الفريق

المعلم : إمامك ثلاث جمل كل جمله تبدأ بفعل مكون من أربعه أحرف فهل يمكن حذف احد هذه الأحرف مع بقاء أصل المعنى ؟

الطالب : نعم يمكن حذف الإلف في لاعب ومعنى اللعب موجود وكذلك يمكن الهمزة والمعنى فيها قائم وهو الحكم والكرم

المعلم : لذلك نسمى مثل هذه الأفعال : فعلا ثلاثيا مزيدا بحرف

  

 

ب: الثلاثي المزيد بحرفين

 

تعادل الفريقان – تقدم فريقنا بضربات الترجيح فانتصر وانهزم الفريق الأخر

المعلم : ما الأفعال الموجودة في الفقرة ؟

الطالب : تعادل – تقدم – انتصر – انهزم

المعلم : مم يتكون كل فعل ؟

الطالب : من خمسه أحرف

المعلم : ما أحرف الزيادة في هذه الأفعال ؟

الطالب : في تعادل ( التاء والإلف ) فاصله : ( عدل ) وفى تقدم : ( التاء وتضعيف الدال) فاصله : ( قدم) وفى انتصر الهمزة والتاء فاصله : نصر وفى انهزم : ( الهمزة والنون ) فاصله : هزم

المعلم : ولذا نسمى مثل هذه الأفعال فعلا ثلاثيا مزيدا بحرفين

 

ج: الثلاثي المزيد بثلاثة أحرف

 

استقدم الفريقان حكما أجنبيا فاستعان ببعض المساعدين

المعلم : في العبارة فعلان هما : ( استقدم – استعان ) ما أحرف الزيادة فيهما ؟ وما  أصل الفعل ؟

الطالب : أحرف الزيادة هي ( الهمزة والسين والتاء ) فاصل الفعل ( قدم – عان)

المعلم : ولذا نسمى مثل هذين الفعلين : فعلا ثلاثيا مزيدا بثلاثة أحرف

 

د: مزيد الرباعي

 

تدحرجت الكرة خارج الملعب فاطمأن اللاعبون

المعلم : في العبارة فعلان ما هما ؟

الطالب : تدحرج – واطمأن

المعلم : كم حرفا يتكون منها كل فعل

الطالب : دحرج يتكون من خمسه أحرف واطمأن من ستة أحرف

المعلم : ما الحروف الأصلية لكل فعل؟

الطالب : أربعه حروف

المعلم : ما الزائد في الفعل تدحرج وفى اطمأن

الطالب : التاء في تدحرج والإلف في أول الفعل وتضعيف النون في اطمأن

المعلم : ولذلك نسمى الفعل الأول : رباعيا مزيدا بحرف والثاني ( رباعيا مزيدا بحرفين )

الطالب : لذا نأتي بحروف الزيادة في الفعل ؟

المعلم : نأتي بها لإغراض كثيرة يقصدها المتكلم فمثلا حين نقول فهم فهذا يدل على مجرد الفهم وحينما نقول فهم بتضعيف الهاء فهذا يدل على الكثرة في الفهم وحينما نقول تفاهم نجد الزيادة أفادت تبادل الفهم بين شخصين أو أكثر وحينما نقول استفهم نجد الزيادة أفادت طلب الفهم إلى غير ذلك من المعاني التي تفهم من الزيادة

الطالب : اى الأفعال يكون الأساس في الحكم على التجرد أو الزيادة؟

المعلم : الفعل الماضي هو الأساس في الحكم على الفعل إذا كان مجردا أو مزيدا

 

Cloud Callout:  
  

 

القاعدة

 

 

الفعل نوعان : مجرد – ومزيد

 

أ : الفعل المجرد : هو ما كانت حروفه كلها أصليه ولا يمكن الاستغناء عن حرف منها وينقسم إلى :

* مجرد ثلاثي مثل بهر                   * مجرد رباعي مثل سيطر

ب: الفعل المزيد : هو ما زاد فيه حرف أو أكثير على أحرفه الأصلية أو ضعف فيه حرف أصلى وينقسم إلى :

1: مزيد ثلاثي بحرف مثل انشأ ويمكن الزائد حرفا مضعفا مثل كسر

2 : مزيد ثلاثي بحرفين مثل تحرر فهو مزيد بالتاء وتضعيف الراء

3 : مزيد ثلاثي بثلاثة أحرف مثل استصلح

4 : مزيد رباعي بحرف مثل تغلغل

5 : مزيد رباعي بحرفين مثل اطمأن

ج: الفعل الثلاثي لا يقلب من أحرف الزيادة أكثر من ثلاثة أحرف

د : الفعل الرباعي لا يقبل من أحرف الزيادة أكثر من حرفين

 

الميزان الصرفى

 

قال احد الكتاب يارب حبب إلى الايمان وزينه في قلبى وكرة إلى الكفر والفسوق والعصيان وكن معينا لى على نفسى

يارب عملنى ان اجد في العطاء نفس اللذة التى يجدها غيرى في الاخذ ولا تجعلنى اتردد في تقديم الخير انتظارا لعرفان الناس عملى وساعدنى على ان اؤمن دائما بان الجزاء المعروف عندك لايضيع ثوابه بل يتاضعف اجرة

يارب اجعله عاما مباركا لبلادى يجد المريض فيه علاجا والمتعطل عملا والبئس املا

 

المناقشة

1: بم دعا الكاتب ربه ؟

2: بدا الكاتب دعاءه بالإيمان وختمه بالدعاء للوطن فعلى اى شئ يدل ذلك ؟

جدول الايضاح

 

الجمله

الكلمه

وزنها

اصل الكلمه

الحرف الزائد

المحذوف

علمت انك

علم

فعل

علم

التاء

الالف

تستجيب الدعاء

تستجيب

تستفعل

جاب

ثاء- سين -تاء

............

علمنى ان

علم

فعل

علم

تضعيف اللام

............

اجد في العطاء

اجد

اعل

وجد

الهمزة

الواو

كن نصيرى

كن

فل

كان

الالف

الالف

ارض عنى

ارض

افع

رضى

الهمزة

الياء

لا اتردد في

اتردد

اتفعل

ردد

الهمزة- تاء-تضغيف

.............

تقديم الخير

التقديم

تفعيل

قدم

تاء – ياء

.............

المعروف عندك

المعروف

مفعول

عرف

ميم – واو

..............

يتضاعف اجرة

يتضاعف

يتفاعل

ضعف

ياء -تاء -الف

..........

اتزحزح عن الحق

اتزحزح

اتفعلل

زحزح

الهمزة-التاء

.............

يطمئن الجميع

يطمئن

يفعلل

طمان

الياء تضعيف النون

...............

 

 

 الشرح

 

المعلم : عرفت في الدرس السابق الفعل المجرد والفعل المزيد فما الفعل المجرد ؟ وما الفعل المزيد ؟

الطالب : المجرد ما كانت جميع حروفه اصليه, والمزيد ما زاد فيه حرف او اكثير على حروفه الاصليه

المعلم : ستعرف في هذا الدرس ان علماء الصرف وضعوا نظاما لضبط بنيه الكلمه ومعرفه الزائد والاصلى والمحذوف سواء اكانت اسماا او فعلا

الطالب : وما الهدف في ذلك ؟

المعلم : الاستفادة في البحث عن معرفه معنى الكلمه في المعجم

الطالب وما هذا النظام ؟

المعلم : اختار هؤلاء العلماء ثلاث احرف هى ( الفاء – العين – اللام ) فعل لوزن الكلمات وسموها الميزان الصرفى لاننا نزن به احرف الكلمهفى احوالها المختلفه

الطالب : لماذا حدد العلماء ثلاثه احرف؟

المعلم : لان اغلب كلمات اللغه العربية اصولها مكونه من ثلاثه8 احرف

الطالب : واذا كانت الكلمه اصولها اربعه احرف فما وزنها

المعلم : نزيد في الاخر (لاما) فيكون الميزان ( فعلل)

الطالب :  ما طريقه وزن الكلمه ؟

المعلم : الحرف الاصلى الاول من الكلمه يقابله ( الفاء) ويسمى ( فاء) الكلمه والحرف الاصلى الثانى يقابله ( العين) الكلمه والحرف الثالث من الكلمه يقابله ( اللام) ويسمى لام الكلمه

الطالب : واذا كان في الكلمه حرف زائد فاين يوضع ؟

المعلم : يوضع في ترتيبه حسب الحروف الاصليه سواء اكان في اول الكلمه او في وسطها او في اخرها الا اذا كانت الزيادة تضعيف الحرف فيضعف الحرف المقابل له في الميزان

الطالب : اذا حذف في الاصول حرف

المعلم : يحذف ما قابله من الميزان سواء اكان الفاء او العين او اللام وانظر الدول السابق وطبق كل ذلك حتى يمكن استنتاج القاعدة وهى

 

 

القاعدة

 

 

1: الميزان الصرفى : هو لفظ مخصوص نزن به احرف الكلمه المجردة والمزيدة

2: ميزان المجرد الثلاثى هو : فعل

3: ميزان المجرد الرباعى هو : فعلل

4: احرف الزيادة : تثبت في الميزان بعددها ونوعها وحركتها الا اذا كانتا الزيادة ناشئه عن تضعيف تشديد حرف اصلى ضعفنا الحرف المقابل له في الميزان

5: ما يحذف من الاحرف الاصليه للفعل يحذف ما يقابله من الميزان

6: حروف الزيادة عشرة مجموعه في قولنا : ( هناء- وتسليم)

7: يظبط حرف الميزان مثل ضبط حروف الكلمه الموزنه

 

 

الكشف في المعجم اللغوي

 

 

 كيف ننهض بالإنسان المصري؟

 

الإنسان هو الذي صنع التنمية الاقتصادية لذا يجب إن يكون هدفها أسعادة فالمال بغير بشر قادر أوراق مكدسه في خزائن , والآلات وان كانت حديثه بغير يد الإنسان الماهر أجساد هامدة وأخصب الأرض تظل بورا ما لم تمسها يد الإنسان وان ما أهم حبا الله به مصر من نعم هو شعبها وان ثروتنا القومية الأولى هي البشر وهى ككل ثروة تحتاج إلى تنميه وتنمية الثروة البشرية تحتاج إلى سنوات لأنها تغنى أول ما تعنى إن تكون قادرة على العطاء والعمل وسبيل ذلك إن نوفر لها الغذاء والكساء والخدمات الصحية والمسكن وان ننمى قدراتها عن طريق التثقيف والتعليم والتدريب

 

المناقشة

 

المعلم : ما دور الإنسان في التنمية الاقتصادية ؟

الطالب : الإنسان هو الأساس الأول في كل تنميه وبدونه لا تتم اى تنمية

المعلم : كيف ننمى الثرة البشرية ؟

الطالب : تنمى الثروة البشرية بدراسة العلوم المختلفة دراسة واعية مع الجد في العمل والإخلاص فيه

المعلم : درسنا المجرد والمزيد والميزان الصرفي تمهيدا لكيفية البحث في العجم اللغوي

الطالب : ما المعجم اللغوي

المعلم : كتاب يشمل على عدد كبير من المفردات اللغة مضبوطة مفسرة مرتبه ترتيبا خاصا لتيسير البحث عنها ويسمى القاموس

الطالب ما فائدة المعجم اللغوي ؟

المعلم : يستخدم المعجم

1: لبيان معاني الكلمات                  2: ضبط بنيه ألكلمه                               3: معرفه المشتقات

4: معرفه الفعل الذي أخذت منه ماضيه ومضارعه

5: معرفه جمع التكسير للمفردات

6: اخذ مصادر الفعل الثلاثي                  7: معرفه مؤنث ألكلمه

الطالب هل هو معجم واحد ؟

المعلم : لا المعاجم اللغوية كثيرة والمشهور منها ( مختار الصحاح – المصباح المنير-المعجم الوجيز- المعجم الوسيط )

الطالب : فيم تشترك هذه المعاجم ؟

المعلم : تشترك في أنها تعتمد في ترتيب مواد كلماتها على النظر إلى الحروف الأصلية للكلمة دون الحروف الزائدة إن وجدت

الطالب : على كم باب يشتمل المعجم ؟

المعلم : يشتمل كل معجم على ( ثمانية وعشرين بابا) بعدد حروف الهجاء التي تبلغ ثمانية وعشرين حرفا وهى مرتبة حسب ترتيب الحروف الهجائية فالباب الأول هو باب الهمزة والباب الباء والباب الثالثة وباب التاء وهكذا إلى باب الياء ولذلك يجب حفظ الحروف الهجائية مرتبه كالأتي ( ا-ب-ت-ث-ج-ح-خ-د-ذ-ر-ز-س-ش-ص-ض-ط-ظ-ع-غ-ف-ق-ك-ل-م-ن-ه-و-ى )

الطالب : ماذا يجمع الباب ؟

المعلم : يجمع الباب كل الكلمات التي تبدأ باسم هذا الباب فمثلا باب الهمزة يجمع كل الكلمات التي تبدأ بالهمزة ( اخذ-أكل-أمر) وباب الباء يجمع الكلمات التي تبدأ بحرف متحد ثم يضعها تحت باب هذا الحرف

الطالب : كيف ترتب الكلمات داخل الباب ؟

المعلم : ترتب الكلمات داخل الباب بحسب ترتيب الحرف الثاني فمثلا أسف تأتى قبل أكل وبدا قبل برى إما ما اشترك منها في الحرفين الأول والثاني فقد رتبت كلماته حسب الحرف الثالث

الطالب : ما الطريقة التي تتبع عند الكشف في المعجم ؟

المعلم : عند البحث في المعجم عن ألكلمه يلزمك اتخاذ الخطوات الآتية :

1: ترد أفعال الأمر والأفعال المضارعة والمشتقات إلى أفعالها الماضية

2: ترد الجموع إلى مفردتها

3: تحذف أحرف الزيادة إذا كانت ألكلمه مزيدة

4: يرد ما حذف من أصولها إن كان قد حذف منها شئ

5: يفك إدغام المضعف مثل ( مد-حث) فتكون ( مدد- حثث)

6: يرد فعل العلة إلى أصله الواو أو الياء في المعتل الوسط مثل قال –باع أو المعتل الأخر مثل دعا- قضى وذلك بالرجوع إلى الفعل  المضارع يقول- يبيع يدعو –يقضى وكذا تفعل بالهمزة غير الاصليه مثل دعاء – قضاء فالأصل دعا- يدعو – قضى – يقضى

ولنبدأ في تطبيق ذلك في الكلمات التي تحتها خط في العبارة السابقة فسوف نجد أن

 

 

 

القاعدة

 

1: المعجم اللغوي كتاب نكشف فيه عن معنى الكلمات وضبط بنيتها واخذ المضارع من الماضي واخذ مصادر الثلاثي ومعرفه مؤنث الكلمة وجمع التكسير للمفردات

2: كلمات بعض المعاجم مرتبه حسب ترتيب الحروف الهجائية الثمانية والعشرين

3: الكلمة تجرد من الزيادة قبل الكشف ثلاثية كانت أم رباعية

4: البحث عن الكلمة يكون في باب الحرف الأول منه ثم الثاني فإذا اشتراكا في الحرفين الأول والثاني نظرنا في الترتيب إلى الثالث

5 : الإلف اللينة ترد إلى أصلها ( الواو أو الياء) ويعرف أصلها بالمضارع أو المصدر أن كانت وسط الكلمة أو أخرها

6: المضعف الثلاثي يفك تضعيفه

7: يرد الحرف المحذوف من أصل الكلمة كما في قم نبحث عنها في قوم

8: تسمى الأحرف الثلاثة أو الأربعة التي وصلنا إليها كأصل للكلمة عند الكشف عنها في المعجم تسمى مادة والحرف الأول باب

اقرأ ثم اجب

الإنسان المصري

 

يبحث خبراء الحرب جاهدين في أسباب النصر الذي حققه المصريون وفى عوامل الهزيمة التي لحقت بعدو خدعته أوهامه فوسوست له انه لن يهزم وطمأنته أحلامه انه لن يقهر يذكرون أسبابا متعددة لكل منها أثرة في النصر ولكن هناك عاملا يتصدر هذه العوامل فلا تطاوله ولا ترتفع إلى قيمته ذلك هو الإنسان المصري الذي استعاد روح إبائه في صدر الإسلام فاطمأن قلبه بالإيمان وخاض المعركة وروحه على كفه يلقى الرصاص بصدره وقد يواجه الدبابة اعزل لا سلاح معه إلا مدفعا يحمله على كتفه فلا تهتز خطواته ولا تتزلزل قدمه على حين تعطب الدبابة من تصويبه قذيفة نحوها وتتدحرج وهى تهوى بين الرمال وكان هتافه الله اكبر وكان وراء هذا الهتاف كل القيم والمثل التضحية والفداء والتصميم والحماسة المشبوبة المتوهجة التي تنبعث من أعماق القلب الذي أشرق بنور اليقين

 

 

س1: استخرج من القطعة ما يؤتى :

    1: فعلين ثلاثيين مجردين

    2: فعلين رباعيين مجردين

    3: فعلا ثلاثيا مزيدا بالتاء والتضعيف

    4: فعلا رباعيا مزيدا بحرف وأخر مزيدا بحرفين

    5: فعلين ثلاثيين احدهما مزيد بالهمزة والأخر مزيد بآلاف

    6: فعلا حروفه ستة وزن

 

س2: أعرب ما تحته خط في القطعة

 

 

 

ج2:

 جاهدين : حال منصوبة بالياء لأنه جمع مذكر سالم

أوهام : فاعل مرفوع بالضمة والهاء مضاف إليه

يذكرون : مضارع مرفوع بثبوت النون والواو فاعل

روح : مفعول به منصوب بالفتحة

المعركة : مفعول به منصوب بالفتحة

اعزل : حال منصوبة بالفتحة

مدفعا : مستثنى منصوب بالفتحة